مناسك العمرة

« وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّهِ »

تتمثل العمرة في زيارة للمسجد الحرام بمكة المكرمة، و تعتبر مناسكها سنّة عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، أمر بها ليتقرّب من خلالها المسلم إلى ربّه ويزيد من حسناته.

تعتمد العمرة علي أربعة أركان أساسية:

    1. الإحرام :
– نيّة الدّخول في رحلة العمرة
– من المستحب أن يتلفّظ المسلم المعتمر بقول ( لبّيك عمرة لبّيك عمرة ) عند إحرامه.الإحرام في العمرة
– يُحرم الرّجل في ملابس الإحرام وهي مكوّنة من إزار ورداء من غير المخيط، ويستحبّ أن يكون لونهما أبيضاً.
– يجب الاغتسال والتطيب قبل عقد نية الإحرام.
– يقول المعتمر بعد الإحرام:  » لبّيك اللهم لبّيك، لبّيك لا شريك لك لبّيك، إنّ الحمد والنّعمة لك والملك لا شريك لك ».
–  ليس للمرأة لباسٌ محدّد للإحرام.
– لا يجوز للمرأة المحرمة أن تلبس القفازين أو النقاب.

    2. الطواف :
– يتكوّن الطّواف من سبعة أشواط حيث يبدأ كلّ شوط  من أمام الحجر الأسود، لتكون الكعبة علي يساره أثناء مرحلة الطّواف.الطواف في العمرة
– يسن أن يرمل المعتمر في الأشواط الثلاثة الأولى, والرَمَل هو مسارعة المشي مع تقارب الخطوات.
– يسن أن يضطبع المعتمر في طوافه كله , والإضطباع هو أن يجعل وسط ردائه تحت كتفه الأيمن وطرفيه على كتفه الأيسر.
– يزيل المعتمر الإضطباع إذا فرغ من طوافه.
– يسن لمن يطوف أن يستلم الحجر الأسود أي يلمسه بيده ويقبله.

     3. الصّلاة عند المقام :
– يسنّ للمعتمر عندما يتوجّه للصّلاة في المقام أن يبدأ بتلاوة قوله تعالى « واتّخذوا من مقام إبراهيم مصلى »
– بعد انتهاء الطواف، يصلي المعتمر ركعتين خلف المقام يقرأ في الركعة الأولي سورة « الكافرون » ويقرأ سورة « الصمد » في الثانية.
– إذا لم يستطع المعتمر أن يصلي الركعتين خلف المقام بسبب الزحام فإنه يصليها في مكان آخر من المسجد الحرام .الحجر-الأسود
– يستطيع المعتمر أن يشرب من ماء زمزم ثم يذهب ليستلم الحجرالأسود إذا استطاع ذلك .

      4. السعي :
– يتكون السّعي من سبعة أشواط، حيث تبدأ عند الصفا وتنتهي عند المروة، كما أنّه من السنّة النبويّة الشّريفة أن يقول المعتمر عندما يقترب من الصّفا « إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوْ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ » وذلك في بداية الشّوط الأول. عندما يصل المعتمر الصّفا يرى الكعبة فيرفع يديه للدعاء ويقول:  » الله أكبر الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله وحده لا شريك له, له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله وحده لا شريك له أنجز وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده » ثم يدعو بما شاء من الدعاء ثم يردّد الذكر السابق, ثم يدعو بما شاء, ثم يعيد الذكر السابق مرة ثالثة, ثم يسعى إلى المروة.
– يفعل المعتمر على المروة مثلما فعل على الصفا من التكبير (3مرات) والذكر السابق (3مرات) والدعاء بين الأذكار (مرتين) مع الحلق و التقصير في العمرةرفع يديه متوجهاً للكعبة.

      5. حلق شعر الرأس أو تقصيره :
– هي الخطوة الأخيرة التي تتم بها مناسك العمرة يعتبر الحلق أو التّقصير من واجبات العمرة إلّا أن الحلق أفضل من التّقصير وذلك للرّجل، فأمّا بالنسبة للمرأة فليس شرطاً عليها أن تقصّر شعرها، ولا يجوز لها الحلق.

 

يمكنكم مشاهدة هذا الفيديو الذي يلخّص المناسك